حول مواطنون لأجل سوريا

مواطنون لأجل سوريا هي منظمة مجتمع مدني سوري تأسست في برلين عام 2013 مع تواجد في تركيا وسوريا.
بعد مرور العديد من السنوات على بداية الوضع الحالي في سوريا، تمكن فريقنا من جمع الفهم العميق للسياق السوري والذي نتج عن انخراط أفراده بشكل مباشر بالحراك المدني السوري، و بالصلات القوية مع حركات ومنظمات المجتمع المدني العالمية، بالإضافة إلى التحصيل الأكاديمي لأعضاء الفريق وخبرتهم العملية في المجالات التقنية والبحثية والإدارية.

تشكّل مواطنون لأجل سوريا قاعدة للتعاون ومنصّة لتبادل الخبرات والمعرفة بين فاعلي المجتمع المدني السوريين والدوليين، حيث تعمل على إزالة العراقيل التي تواجه لتنسيق وتساعد في تشكيل إطار من الثقة والاحترام المتبادل بين المنظمات، ولذلك نقوم ببناء شبكة واسعة من فاعلي المجتمع المدني على امتداد المساحة السورية والأوروبية لندعم الديمقراطية، التعددية، وتطوير سوريا الآن ولاحقاً.

رؤيتنا

سوريا مسالمة ديمقراطية ذات مجتمع مدني حي ومشارك بشكل فعال بالحراك الدولي نحو الحرية والسلام

خطوات العمل

  • تطوير قاعدة بيانات شاملة ومحدّثة تحوي جميع النشاطات، الحركات والفعاليات المدنية في سوريا والكيانات الخارجية الداعمة لها، يتم تدعيمها بتقارير مرحلية لتسهيل أي خطوات لاحقة.
  • مدّ المؤسسات المحلية المشمولة في قاعدة البيانات بالخبرة المطلوبة في مجالات الإدارة و جمع التبرعات، وتزويد الشركاء الممولين بالاستشارات وأفضل الطرق لتقديم الدعم.
  • تزويد النشطاء والقادة المجتمعيين على الأرض بالتدريبات العملية على إدارة المشاريع ووضع الهياكل التنظيمية و أيحاد افضل سبل التعاون الفعالة ضمن المجتمعات متعددة الثقافات.
  • بناء منصّة إلكترونية لتؤدي وظيفة المركز الجامع لكل النشاطات المدنية، بحيث تستطيع هذه المنصة تقديم خدمات عديدة كتبادل الخبرات والمعارف و تبادل دعوات النشاطات، بالإضافة إلى كونها مساحة تعاون خاصة بالمشاريع، مما سيؤدي إلى تكوين قاعدة بيانات جامعة لكل النشاطات والمجموعات الداعمة للقضية السورية.
  • تسهيل الاجتماعات المباشرة (وجه لوجه) بين النشطاء السوريين، النشطاء العرب / الأوروبيين، والنشطاء من الدول التي شهدت ثورات أو تغييرات جذرية.

مهمتنا

  • بناء جبهة عريضة من الفاعلين الاجتماعيين لرفع الوعي ضد استخدام العنف ولدعم تطلعات الشعوب إلى الحرية، الكرامة، المشاركة المدنية والتطور الجماعي.
  • تطوير وتطبيق الخطط لتقوية النشاطات المدنية السورية والفاعلين المدنيين السوريين وبناء قدراتهم لمنع انجرافهم نحو نزاع مسلح طويل الأمد، ومساعدتهم على تجنب سيطرة الفعاليات المسلحة على المشهد المدني الآن ولاحقاً، من خلال الدعم الكافي والمنظّم.
  • تسهيل التضافر بين الفعاليات المحلية والإقليمية اللاعنفية لدعم نضال الشعب السوري، وبالتالي تشكيل حراك اعرض يتبنى خطوط عمل وأهداف مشتركة لمضاعفة أثر الحراك على الأرض.
  • إيجاد الشراكات المناسبة للمشاريع المدارة تشاركياً من بين المنظمات والكيانات الموجودة في قاعدة البيانات.
  • ضمان جودة تدفق المعلومات ووصول الرسائل للعلن، مع الحرص على أن تكون الرسائل الواصلة أقرب ما يمكن إلى الحقيقة على الأرض، وبالتالي رفع الوعي الجمعي تجاه التحديات التي تواجهها حركات الاستجابة الشعبية والمدنية.
  • التأثير بالكيانات الصانعة للقرارات على المستوى الدولي بما يخص المستقبل السوري.
  • خلق الفرص للنشطاء الاجتماعيين و المواطنين المنخرطين بالسياق والفاعلين السياسيين للتعبير عن إرادتهم والتصرف بطريقة قابلة للسمع.